بالعربي

تصميم المناظر الطبيعية (Landscape Design)

تصميم المناظر الطبيعية هو مهنة تصميم وفن مستقل ، يمارسها مصممو المناظر الطبيعية للجمع بين الطبيعة و الثقافة، ففي الممارسة المعاصرة يكون تصميم المناظر الطبيعية عبارة عن جسر يسد الفراغ بين هندسة المناظر الطبيعية و تصميم الحدائق.(1)

 “درج المياه” نافورة في حديقة فيلا فيزكايا

مجال التصميم

تصميم المناظر الطبيعية يسلط الضوء على تخطيط المناظر الطبيعية الرئيسي المتكامل لإحدى العقارات وعلى تصميم معين للحدائق من عناصر المنظر الطبيعي والنباتات التي تحويها، وكما تعد الاستدامة العملية والجمالية والبستانية والبيئية من عناصر المنظر الطبيعي، وغالباً ما تنقسم إلى تصميم هارد سكيب وتصميم سوفت سكيب ، ويتعاون مصممو المناظر الطبيعية مع التخصصات ذات الصلة كالهندسة المعمارية والمدنية والجغرافيا والتربة والمقاولات والمسح ودمج الفن بالتكنولوجيا في المناظر الطبيعية وعلم النباتات والتخصصات الحرفية.


قد يشمل تصميم المشاريع على دوريين مهنيين مختلفين هما تصميم المناظر الطبيعية و هندسة المناظر الطبيعية.

  • تصميم المناظر الطبيعية: تشمل تكوينات فنية و حرفية، والدقة والخبرة في البستنة، والتركيز على تفاصيل تداخل الموقع من مرحلة الفكرة التصميمية إلى البناء النهائي.
  • هندسة المناظر الطبيعية: ويركز أكثر على التخطيط الحضري والمدينة والحدائق الإقليمية، والمناظر الطبيعية للمدنين والشركات، ومشاريع متعددة التخصصات على نطاق واسع، وتوكيل المقاولين بعد الاتنهاء من التصميم.

ويمكن أن يكون هناك تداخل كبير من المواهب والمهارات بين هذين الدورين اعتماداً على التعليم والتراخيص وتجربة المهنيين، حيث أن كلا المجالين من مصممي المناظر الطبيعة ومهندسيها يمارسون تصميم المناظر الطبيعية. (2)

 حديقة العقدة في قاعة مورتون الصغيرة، شيشاير

أسلوب التصميم

وتشمل عوامل التصميم الصفات الموضوعية مثل: المناخ والمناخات المحلية والطبوغرافية والاتجاه وتصريف المياه وتغذية المياه الجوفية (حسب قوانين البلدية وموارد البناء) والتربة والري وحركة الناس والمركبات وسائل الترفيه والراحة ( مثل الرياضة والماء..إلخ) والمفروشات والإضاءة ومكان النباتات المحلية – إن وجد – وسلامة الممتلكات والأمان وتفاصيل البناء واعتبارات أخرى يمكن قياسها.

وتحتوي عوامل التصميم أيضاً على صفات ذاتية مثل: المواضع العبقرية (للتأكيد على صفات الموقع الخاصة)  واحتياجات العميل و أولوياته والنباتات المرغوبة والعناصر اللازمة للحفاظ على الموقع والتعديل أو التغيير التي قد تكون متاحة من إستعارة مشهد موجود من قبل وتكوين فني من رسم منظوري خلال النظر إليها ومراقبتها من الداخل وتطوير وتعريف المكان باستخدام الخطوط والمقياس المنطقي والاتزان والتماثل وألواح النباتات والنقاط المحورية الفنية للاستمتاع.

هناك عدد لا يحصى من عوامل واعتبارات للتصميم التي تحضَّر عند تصميم الحديقة بالتالي تجعلها جميلة وجيدة الأداء وتزهر مع مرور الزمن.(3)

والتدريبات الناجحة على الإنترنت تسمح للمصممين المحترفين بالتصميم و تخطيط المواقع عن بعد بدون الحاجة لزيارة الموقع من خلال التلاعب بالصور ثنائية الأبعاد، ونظراً لعدم كثرة البيانات المرئية و التكميلية مثل تقييم التربة و درجة الحموضة، فإن تصميم المناظر الطبيعية على الإنترنت يحتاج  تركيزاً على دمج النباتات القادرة على التعايش في ظروف التربة المختلفة.(4)

 مشهد للحدائق الغارقة في حدائق بوتشارت

التدريب

تاريخياً كان مصممو المناظر الطبيعية يرسلون للتدريب مثل أندريه لي نوتري الذي أُرسل مع أبوه قبل تصميمه لحدائق فرساي  للتدريب ولإكمال الماجستير في هذا المجال، حيث أخذ ألقاب متفاوتة تحمل اسمه وسمعة رفيعة لعمله.

القسم المهني لمصممي المناظر الطبيعية في اوروبا و أمريكا أخذ اسم ” جنائنيي المناظر الطبيعية”، ففي التسعينيات من القرن التاسع عشر تم انشاء تصنيف واضح لمهندسي المناظر الطبيعية مع المتطلبات التعليمية ومتطلبات الترخيص لاستخدام العنوان قانونياً، وكانت بيتريكس فاراند المرأة الوحيدة في المؤسسة التي رفضت العنوان وكانت تفضل جنائنيي المناظر الطبيعية، كان اتفاق العميل مع المتطلبات الفنية للمشروع و الممارس المناسب مع الموهبة و المؤهلات القانونية و الخبرة من الأمور التي غلبت التسمية و العنوان.

ظهرت مؤسسة تعليم تصميم المناظر الطبيعية في بدايات القرن العشرين، ومع مرور الزمن أصبح متاحاً  لمختلف التخصصات، وكانت برامج زراعة نباتات الزينة  باستخدام عناصر التصميم متاحة في مجتمعات الجامعات و الكليات ومدارس الزراعة أو البستنة، مع بداية منح شهادات و درجات في مجالات الحدائق و تصميم المناظر الطبيعية. وكان قسم هندسة المناظر الطبيعية يندرج تحت مدارس العمارة أو تصميم البيئة ، ومنح درجات تخرج  أثناء الدراسة، و النخصصات المتاحة كانت: علم النبات البستاني والبستنة و الموارد الطبيعية وهندسة المناظر الطبيعية وإدارة المشروعات والفنون الجميلة والتطبيقية و تاريخ تصميم المناظر الطبيعية.

قديماً كانت الرسومات اليدوية هي التي توثق تصميم و ميزات البناء، ولكن حالياً أصبحت برمجيات التصميم هي المستخدمة.

وهناك طرق أخرى للتدريب وتكون من خلال تلمذة غير رسمية من خلال تدريب مصممي المناظر الطبيعية و مهندسيها والمقاولين وعاملي الحدائق ومراكز الحدائق والمشاتل و محاضري برامج علم النبات والحدائق العامة،

وبما أنّ تصميم المناظر الطبيعية لا يتطلب شهادة جامعية أو ترخيص للعمل بها فهنالك مدى واسع للتعديل والتطوير والمواهب الجمالية والخبرات التقنية وبالأخص تحمل المسؤولية بشكل قوي مع العميل ومتطلبات المشروع.

 نوافير فيلا  دستي

البستنة

العديد من مصممي المناظر الطبيعية لديهم اهتمامات في البستنة سواء بشكل شخصي أو مهني، والبعض يدمج هذا المجال مع ممارسة تصميمياتهم سواء بشكل غير رسمي أو من خلال مقاولة المناظر الطبيعية بترخيص.

فتكون الحدائق بعد الانتهاء من بناءها وغرس النباتات فيها، ديناميكية وليست ثابتة وفي بعض الاحيان تكون لم تُنهى بعد، وكل ذلك يكون بالمشاركة  في إدارة المناظر الطبيعة واتجاه الحدائق متجددة الاتجاهات والتطور والرعاية المعتمدة على احتياجات المحترف والعميل وميوله .

كما هو الحال في تداخل مجالات تصميم المناظر الطبيعية، يمكن أن يكون هناك تداخل في الخدمات المقدمة من قبل مصمم المناظر الطبيعية أو البستاني المحترف.(5)

انظر ايضاً

تصميم الحديقة

هندسة المناظر الطبيعية

تقييم المناظر الطبيعية

تاريخ تصميم المناظر الطبيعية

تخطيط المناظر الطبيعية

المسافة في تصميم المناظر الطبيعية

           ضبط الخرسانة في تصميم المناظر الطبيعية

المراجع

  1. Jump up^ “When is a garden designer a landscape designer? Indeed, when is a garden a landscape – or vice-versa?”. Bowles Wyer. 2012-04-11. Retrieved 2016-05-17.
  2. Jump up^ “ASLA: Question & Answer”. www.asla.org. Retrieved 2016-05-17.
  3. Jump up^ “Landscape Bollards: Principles Of Landscape Design | Bollards & Post Covers”. Bollards by Reliance Foundry. Retrieved 2016-05-17.
  4. Jump up^ “http://homeoutsidedesign.com/let-us-design-it/”. homeoutsidedesign.com. Retrieved 2016-05-17. External link in |title= (help)
  5. Jump up^ “ASLA: Question & Answer”. www.asla.org. Retrieved 2016-05-17.

 

اترك تعليق

آخر المقالات