بالعربي

مضاعفات السُكَري المزمنة

أثبتت الدراسات أنَّ مرضى السكري الذين يحافظون على مستوى السكر فى الدم إلى أقرب ما يكون من المعدَّلات الطبيعيَّة تقلُّ لديهم احتماليَّة الإصابة بالمضاعفات المزمنة للسكري. كما أنَّ هذا يقلِّل من سرعة تطوُّر هذه المضاعفات. كما أثبتت الدراسات أنَّ المتابعة الذاتيَّة اليوميَّة لنسبة السكر فى الدم تساعد فى المحافظة على نسبة السكر فى الدم قرب معدلاتها الطبيعية وبالتالي تقلِّل من احتماليَّة الإصابة بالمضاعفات .

السكري مرض يصيب الأوعية الدمويَّة، ولذلك فإنَّ المضاعفات المزمنة وحسب حجم الشرايين المصابة تقسم إلى  :

أمراض الأوعية الشعريَّة

  1. تدهور البصر وفقدان كلِّي يؤدي إلى العمى.
  2. تدهور وظيفة الكليتين.
  3. تدهور وظيفة الأعصاب.
  4. تدهور العلاقات الزوجية.

أمراض الشرايين.

  1. أمراض القلب و خصوصًا الذبحة الصدريَّة والجلطة.
  2. الجلطة الدماغيَّة.
  3. تقرُّح الجلد وغرغرينا الأطراف.

ينتج عن الانسداد الجزئي لشرايين القلب نقص في تغذية عضلة القلب التي قد تؤدي للذبحة الصدرية واحتشاء عضلة القلب وقصور وظيفتها. كما أنَّ انسداد شرايين أحد الساقين يؤدِّي إلى عدم وصول الدم إليها ولهذه الحالة مضاعفات خطيرة إذ قد يفقد المصاب ساقه، وعلاوة على ذلك فهناك عدَّة عوامل تؤثِّر بشكل مباشر على زيادة خطورة هذا الموقف وهي:

  • ارتفاع نسبة دهون الدم
  •  التدخين
  • ارتفاع ضغط الدم
  •  السمنة
  •  التاريخ العائلي وغير ذلك.

لذا فعمليَّة الامتناع عن التدخين وتخفيض دهون الدم باتباع الحمية التي يقررها الطبيب أمر ضروريّ، وإن لم توجد هذه الحمية فهناك العلاج الدوائي الذي يكلف عودة الأمور إلى نصابها.

 

السكري والعين

إنَّ الأوعية الدمويَّة التي تغذِّي شبكيَّة العين دقيقة جدًّا بحيث يمكن أن تُصاب باعتلال نتيجة تراكم السكر فى الدم ممَّا قد يؤدِّي إلى إضطراب في الإبصار الذي قد يتطوَّر إلى فقدان القدرة على الإبصار .

تزيد احتمالات الإصابة باعتلال شبكيَّة العين مع زيادة الفترة التي يعاني فيها المريض من السكري خاصَّة إذا لم يتم ضبط نسبة السكر في الدم إلى ما يقارب المعدلات الطبيعيَّة.

زيادة نسبة السكر في الدم قد تؤدِّي أيضًا إلى حدوث الإصابة بالسادّ، أو ما يُعرف بالمياه البيضاء (الكتاركت)، والمياه الزرقاء (الجلوكوما).

كيف يمكن تشخيص اعتلال شبكيَّة العين عند مريض السكري؟

عادة لا تظهر أعراض لاعتلال شبكيَّة العين فى مراحله الأولى، ولكن يمكن اكتشاف حدوث هذا الاعتلال من خلال إجراء كشف دوريٍّ لقاع العين.

كما يجب استشارة طبيب العيون إذا ما أحسَّ المريض بحدوث زغللة أو ازدواج في الرؤية أو وجود نقاط سوداء في المجال البصري .

السكري والكِلية

تقوم الكلية عند مرضى السكري بعمل مضاعف، وهذا يشكِّل نوعًا من الإرهاق، بالإضافة إلى ذلك يحدث ترسُّب تدريجي في الشعيرات الدمويَّة الموجودة في الكلية ممَّا يؤدِّي إلى تصلُّبها، وكنتيجة لهذه التغيرات وفي حالة عدم انتظام السكر في الدم؛ تبدأ الكلية بطرح موادّ يحتاج إليها الجسم مثل بروتينات الدم، بينما تحتفظ بمواد يتوجَّب التخلص منها مثل البولة والكرياتين. فيصاب لهذا المريض بفقر الدم وارتفاع ضغط الدم، لذلك يجب عدم التأخُّر في مراجعة الطبيب لتحديد العلاج الملائم للحالة المرضيَّة .

قد لا تظهر أعراض إذا كانت أمراض الكلى فى مرحلة ابتدائيَّة لذلك يجب القيام باختبار وظائف الكلى بشكل دوري عن طريق فحص البول أو الدم.

السكري والجهاز العصبي

تقول الدراسات العلميَّة الحديثة أنَّ ارتفاع نسبة سكَّر الدم تؤدِّي إلى التهاب في الأعصاب الحسِّية والحركيَّة، حيث تسبِّب هذه الالتهابات في أغلب الحالات بعض الأعراض التالية:

  1. فقدان جزئي لحاسَّة اللمس والشعور بالألم وخاصة بالنسبة للأطراف. إنَّ لفقدان الإحساس في القدمين عواقب سيِّئة جدًّا، إذ يتعذَّر على المريض الشعور بالجروح أو الالتهابات الجلديَّة التي قد تحدث في القدمين، فيهمل علاجها في وقت مبكِّر فيستفحل ويسوء أمرها ومن ثمَّ يصعب علاجها.
  2.  الضعف الجنسي عند الرجال وهو عدم القدرة على الانتصاب أو ضعف في الانتصاب ممَّا يؤدِّي إلى عجز آليّ أو جزئي للإيلاج و إقامة علاقة زوجيَّة جيِّدة. يكون هذا نتيجة لإصابة الشرايين الصغيرة ويمكن علاجه ببعض الأدوية المتوفِّرة.
  3.  ضعف المثانة والأمعاء، مصحوب بنوبات إسهال شديدة أو إمساك.

 

أثبتت الدراسات أنَّ مرضى السكري الذين يحافظون على مستوى السكر فى الدم إلى أقرب ما يكون من المعدَّلات الطبيعيَّة تقلُّ لديهم احتماليَّة الإصابة بالمضاعفات المزمنة للسكري. كما أنَّ هذا يقلِّل من سرعة تطوُّر هذه المضاعفات. كما أثبتت الدراسات أنَّ المتابعة الذاتيَّة اليوميَّة لنسبة السكر فى الدم تساعد فى المحافظة على نسبة السكر فى الدم قرب معدلاتها الطبيعية وبالتالي تقلِّل من احتماليَّة الإصابة بالمضاعفات .

 

أُنظر أيضاً

 

 

[read more=المصادر less=إخفاء]

1- http://www.diabetes.org
2-http://www.ncd.org.jo
3-http://www.diabetes.org.uk

[/read]

 

اترك تعليق

آخر المقالات