بالعربي

مجتمع ما قبل الثورة الصناعية (Pre-industrial society)

يعود هذا المصطلح إلى السلوك الاجتماعي وأشكال التنظيم السياسي و الثقافي التي كانت سائدة قبل ظهور الثورة الصناعية عام 1750 وحتى عام 1850. مجتمع ما قبل الثورة الصناعية هو المجتمع الذي وجد قبل ظهور المعدات والآالات التي ساهمت في إنجاز المهام ككل. على الرغم من وجود العديد من الحضارات والمجتمعات قبل الثورة الصناعية بقرون، إلا أن هذا المصطلح ظهر قبل الثورة مباشرة وأطلق على المجتمعات في تلك الفترة. اختلفت وتنوعت هذه المجتمعات من منطقة إلى أخرى تبعا لثقافة المنطقة أو تاريخ الحياة الاجتماعية و السياسية فيها. عرفت أوروبا بوجود هذه المجتمعات على شكل النظام الإقطاعي.

سمات مجتمع ما قبل الثورة الصناعية

  • محدودية الانتاج.
  • الاقتصاد الزراعي بالدرجة الاولى.
  • قلة فرص العمل, حيث كان الانتاج محدود وبسيط ولم يكن هناك العديد من المهن للعمل بها لذلك كانت مجالات العمل محدودة.
  • اختلاف محدود بين الطبقات الاجتماعية.
  • محدودية تناقل المعلومات بين المجتمعات. حيث قلة قليلة كان بإمكانهم معرفة ما يحدث خارج القرية, في حين أن المجتمعات الصناعية تقدمت وتطورت بفعل سرعة التواصل وامكانية الحصول على معلومات أكثر عن العالم، إضافة إلى نقل العلومات والثقافات المختلفة بين المجتمعات.
  • زيادة معلات الكثافة السكانية.
  • احتوت هذه المجتمعات على طبقتين: الفلاحين والاسياد.
  • الحد الكافي من مستوى المعيشة.
  • الاعتماد على الفلاحين في انتاج الغذاء.
  • لم تتعدد طبقات المجتمع كما كان عليه الحال في المجتمعات الصناعية
  • كان بالدرجة الاولى على الاقتصاد الزراعي.
  • تدني مستوى المعيشة.

النظام الاقتصادي لمجتمعات ما قبل الثورة الصناعية

  • النظام الاقطاعي: وهو نظام سياسي, عسكري و اجتماعي ظهر في العصور الوسطى.
  • أسواق السلع الأساسية.
  • مذهب التجار.
  • الرأسمالية.
  • الشيوعية.
  • الاكتفاء.

 

المصادر

  • تشيبولا, كارلوما قبل الثورة الصناعية: المجتمع والاقتصاد في اوروبا, 1000-1700. نيويورك: نورتون 1976
  • بيرسون, كارل جونر. النمو الاقتصادي قبل الثورة: لتنظيم الاجتماعي والتقدم التكنولوجي في اوروبا. اوكسفورد: بلاكويل 1988 .

المرجع

       جرينين 2007, الالتزامن التاريخي: تحليل رياضي نظري. في: التاريخ والرياضيات. ليونيد جرينين,فيكتور دي مونك و اندريه كوروتوف. موسكو:كومكنيجا

 

اسم المترجم : كرم جاد عمرة

 

اترك تعليق

آخر المقالات