بالعربي

إغلاق مركز sunspot لدواع أمنية وأخلاء المناطق المحيطة به، دون توضيح التفاصيل!

أثارت حادِثة اقتحامِ قواتِ المُباحثات الأمريكيّة ” FBI”  لمرصّد “Sunspot Polar” الكائن في “نيوميكسيكو”، عاصِفةً مِن الأنباء والجدلِ، إذ أنَّ القوات التي هبطت إلى المرصد على متن طائرات الهيليكوبتر النخبوية، قد أمرت بإغلاقِ المرصد على الفور. وردت آراءٌ مُتضارِبةٌ حول اكتشاف المرصد لأمورٍ لم يكن ينبغي له الكشفُ عنها، مثل اكتشاف أدلة على وجود كائنات فضائية أو أجسام غريبة، رأيٌ آخر يقول بأنَّ السبب هو تلك الادعاءات التي كان قد تبناها المرصد سابقًا حول اقتراب موت الشمس، إذ أنَّ لا أساس لها من الصحة. إنَّ حقيقة كون المرصد يقع على بعد 120 ميلاً فقط من موقع حادثة روزويل – حيث تم رصد أجسام غريبة – قد لعب دوراً في تأجيج الجدل الدائر حول إغلاق هذا المرصد.

أما حول تصريحات قوات الـ FBI، فقد قالت بأنَّ الإغلاق كان بسبب دواعٍ أمنية  فقط، وأنَّ لا شيء يدعو للقلق. في الأيام التي تلت تلك الحادثة، صرّح قسم العمدة في تلك المنطقة بأنَّ لا فكرة لديه عما يجري.

وأخيرًا، قرر المرصد الخروج عن صمته والإدلاء بتصريحٍ علّه يفسر ما حدث، إلا أنَّ تصريحاته لم تتجاوز توجيه الشكر للناس جرّاء صبرهم وانتظارهم، ولم تُقدم تفسيرًا لما حدث.

على صعيدٍ آخر، قال المكتب الوطني للإحصاء: ” بأنَّ منظمتنا الإداراية AURA تواجه مشكلةً أمنيةً  في المرصد، وبناءً تم تقرير إخلاء المرصد بشكلٍ مؤقت كتدبيرٍ وقائي”.

إعداد: سها عبد الكريم أبو زنيمة

تدقيق: محمد قصي الصباغ

تصميم: نرمين فودة

المصدر: https://www.independent.co.uk/news/science/alien-conspiracy-sunspot-observatory-new-mexico-fbi-shutdown-blackhawk-a8537291.html

اترك تعليق