بالعربي

أزرقُ المثيلين.. قاتلُ الملاريا الجديد

وفقًا لمنظّمةِ الصِّحةِ العالميّةِ، يُصابُ 212 مليون شخصٍ حولَ العالمِ بالملاريا سنويًّا ، ويموتُ منْهم نَحو 429 ألف شخص. لا ريبَ أنَّ التدابيرَ الوقائيَّةَ المُتّخذة والعلاجاتِ المتاحةَ قد قلّصَت من الوفياتِ الناتجةِ عن هذا المرض لكنّ استمرارَ انتقالِ العدوى من خلالِ البعوضِ واكتسابِ بعض أنواع الملاريا مقاومة للأدويةِ المُتاحة باتَ يشكِّلُ تهديدًا خطيرًا للجهودِ العالميّة الرامية إلى مكافحةِ هذا المرض.

صبغةٌ كيميائيّةُ أعادت الأملَ لدى الكثيرين حول إمكانية قتل طفيليات الملاريا بمعدلٍ غير مسبوق. فهل سنشهدُ حقاً مُستقبلًا خاليًا من هذا المرضِ القاتل؟

كشفت دراسةٌ هولندية أجريت في مالي تحتَ إشراف باحثين من مركز رادباود الطبي وجامعة كاليفورنيا عن طريقةٍ جديدةٍ لقتلِ الطفيليِّ المُسببِ للملاريا، وذلك من خلالِ استعمال صبغة “أزرق الميثيلين” وهي مادةٌ بلوريّة تُنْتِجُ اللونَ الأزرقَ عندما تذوبُ في الماءِ، وتُستَخدم مؤشِّرًا لعملياتِ الأكسدة والاختزال في بعضِ التَّجاربِ الكيميائية، كما وتُسْتخدمُ لصبغ عينات الألياف العضلية والجلد.

في سياق التجربةِ، قامَ الباحثونَ بإعطاءِ مجموعةٍ من مرضى الملاريا مركّب دوائي يتألفُ من أزرق الميثلين ومركّبات الأرتيمسنين –دواءٌ معياري- ، بينما اقتصرَ علاجُ مجموعة أخرى على مركّبات الأرتيمسنين فقط، فكانتِ النتيجةُ أنَّ مرضى المجموعة الأولى تماثلوا للشفاء خلالَ يومين واكتسبوا مناعةً ضدّ نقل عدوى الملاريا حتى بعد لدغهم بالطّفيلِ مرةً أخرى. بينما استمرّت طفيليات الملاريا بالانتقال من مرضى المجموعة الثانية إلى البعوض أسبوعًا واحدًا على الأقل بعد شفائهم من أعراضه.

أكّد الباحثونَ أنَّ هذه الصبغة آمنة تمامًا للاستخدام البشريّ، إلا أنّ العقبةَ الوحيدةَ لاستخدامِ هذا العلاج هو تأثيره على لونِ البول وتحويلهِ للونِ الأزرق، فهل من المُمكن حقًّا أنْ يتمَّ رفضُ استخدامِ هذه التوليفة العلاجيّة لمجرّد أنَّها تُغير لونَ البولِ للون الأزرقِ؟

أوضح توين بوسيما – مُنسق الدراسة في جامعةِ رادباود- أنَّ هُنالك أشخاصٌ يعتبرونَ لونَ البول مقياساً للصحة وبالتالي فإن تغيير لون البول المفاجئ للأزرق سوف يكون أمرًا مُرعبًا ولن يُقابَل بالترحيب.

 

كتابة: لُجين صلاح.
تدقيق: سها عبدالكريم أبوزنيمة

تصميم: نرمين فودة
المصادر:

https://futurism.com/researchers-dye-treating-malaria/

https://futurism.com/malaria-drug-side-effect-urine-blue/

 

 

 

 

 

 

اترك تعليق

أسبوع اللغة العربية